المرأه

أسباب نزول دم في الشهر الثاني من الحمل

أسباب نزول دم في الشهر الثاني من الحمل

كثير من السيدات قد يتعرضون لنزول بعض قطرات الدم في الثلث الاول من الحمل أي من الشهر الأول للثالث، ودائمًا ما تتسائل السيدات هل هذا النزيف طبيعي أو يضر بصحة جنينها وهذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

يكون النزيف طبيعي إذا كان ناتج عن انغراس البويضة في الرحم ويكون غالبًا في نفس موعد الدورة ويحدث في بداية الحمل ويسمى هذا الدم نزيف الغرس.

اقرأ أيضًا: ما هي أسباب الوحام ومتى ينتهي

أسباب نزول دم في الشهر الثاني من الحمل
أسباب نزول دم في الشهر الثاني من الحمل

أسباب نزول دم في الشهر الثاني من الحمل:-

  • يختلف نزول دم غزير خلال فترة الحمل عن نزول بعض قطرات بسيطة من الدم ففي حالة نزول دم غزير تحتاج الحامل الى ارتداء الفوط الصحية وكذلك زيارة الطبيب.
  • اما اذا مجرد بضع قطرات فتكون ناتجة عن انغراس البويضة في الرحم ولا يستدعي الأمر إلى زيارة الطبيب.
  • أما عن الأسباب التي تؤدي إلى نزول دم في الشهر الثاني من الحمل فهي كثيرة و نوضحها من خلال موقعنا.

النزيف الطفيف:-

  • يعرف النزيف الطفيف الذي يحدث في بداية الحمل باسم التبقع وتكون أسبابه كالاتي:
  • انغراس البويضة في بطانة الرحم:-
  • انغراس البويضة في بداية الحمل قد يتسبب عنه نزول قطرات من الدم وهذا يحدث غالبًا في نفس موعد الدورة الشهرية، ولكن للعلم لا تمر كل السيدات بتبقع انغراس البويضة.

الاختلاف في عنق الرحم:-

  • من المعروف أنه في مرحلة الحمل تتغير الهرمونات وتؤثر هذه الهرمونات على منطقة عنق الرحم فتجعله لينًا وهذا يجعله ينزف بعد حدوث علاقة حميمية أو بعد حدوث الفحص المهبلي.
  • وفي بعض الحالات قد يحدث ورم حميد في الأنسجة الموجودة في عنق الرحم مما يسبب حدوث نزيف بسيط أيضًا.

العدوى في منطقة المهبل:-

  • وجود عدوى في منطقة المهبل تؤدي إلى حدوث نزيف وكذلك بعض الإفرازات بنية اللون وهي غير طبيعية ويجب استشارة الطبيب.
  • أما بالنسبة لالياف الرحم فهي تضغط على المشيمة وتسبب حالة من النزيف.

النزيف الشديد:-

من خلال موقعنا سوف نوضح بالتفصيل اسباب النزيف الشديد في بداية الحمل وهي كالتالي:

حالات الإجهاض:-

  • الدكتور وحده هو من يحدد حالة الإجهاض وذلك عن طريق الفحص بالموجات الصوتية والتأكد من سماع نبضات القلب للجنين.
  • والاجهاض يصاحبه بعض الأعراض الخاصة منها ألم شديد في الظهر والبطن.
  • كما أن الإجهاض يحدث في بداية الحمل في الثلث الأول من الحمل.

حالات الحمل العنقودي:-

  • هو أحد الاضطرابات النادرة جدًا في الحمل ويسنى بالحمل المولى وفيه بدلاً من تطور البويضة الى جنين فيحدث لها تطور غير طبيعي.

حالات الحمل المهاجر:-

  • الحمل الهاجر أو الحمل خارج الرحم وفيه تنغرس البويضة في احد قناتي فالوب ولا تنغرس في الرحم.
  • ويكون النزيف ناتج عن انفجار قناة فالوب بسبب كبر حجم البويضة ولكنها في غير مكانها وهذه الحالة يجب تدخل الطبيب وإجراء جراحة فورًا.

نزيف المشيمة:-

  • هذا النزيف ناتج عن وجود تجمع دموي في الشرايين، وموجود في جدار الرحم وفي الكيس الذي يحتوي على الجنين.
  • ويمكننا التعرف على هذه الجلطة من خلال الفحص عن طريق الاشعة فوق الصوتية، ويجب التعرف على هذا التجمع الدموي في الحمل مبكرًا فهو يشكل خطر على الجنين.

نصائح للحوامل خلال الشهر الثاني من الحمل:-

  • يوجد كثير من النصائح التي نوضحها للحامل في حالة وجود نزيف سواء كان نزيف خفيف او شديد ففي بعض الاحيان قد يحدث نزيف بسيط وتنجب السيدة طفلاً سليمًا.
  • ولكن في حالة كان النزيف شديد فلابد من مراجعة الطبيب على الفور وذلك لأنه قد يكون اجهاض.
  • وفي حالة الأم التي تكون فصيلة دمها سالب سواء كان النزيف بسيط أو شديد لابد من زيارة الطبيب لانه سوف بعطيها حقن الجلوبيولين المناعي وذلك لان الحمل الثاني هو الذي سيتضرر وقد يحدث إجهاض للحمل التالي وذلك بسبب اختلاف الفصائل بين كلا من الأم والجنين.

أما عن النصائح الخاصة في حالة النزيف فتشمل الآتي:

  • توفير أكبر قدر من الراحة للأم الحامل.
  • في حالة كان النزيف الشديد يفضل استخدام الفوط الصحية.
  • عدم ممارسة العلاقة الزوجية طوال مدة النزيف وكذلك بعضها حتى يرتاح جسم الأم.
  • في حالة وجود الآلام يفضل زيارة الطبيب على الفور.
  • تناول بعض الأدوية المسكنة والحرص على زيارة الطبيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى